هو مركز ثقافي له بناء خاص به ضمن صرح الخيرات، تأسس في العام 1994، مؤلف من مسرح ومكتبة وصالة لإقامة المعارض والنشاطات. يعنى بتنمية الإحساس والذوق لدى الأطفال والناشئة، وتشجيعهم على المطالعة وحضور الأفلام العلمية وتحفيزهم على إكتشاف أهمية وجمالية الفنون والتمتع بها.

يعتبر قصر الأطفال مقصداً لأبناء المؤسسات، ووسلية للاستمتاع في أوقات فراغهم وتوسيع مدركاتهم، كما يوفد اليه ابناء من  خارج المؤسسات لتعلم الرسم والموسيقى والإيقاع وحضور الأفلام ذات المضمون الثقافي والمسرحيات، وغيرها مما تحفل به برامج قصر الأطفال. وقد سمي بهذا الإسم باعتبار أن نشاطاته لها عند الأطفال مكانة مميزة، فهو بالنسبة إليهم قصر لأحلامهم.

يقدم قصر الاطفال برامج موجهة للأطفال بإشراف مختصين بالموسيقى والغناء والمسرح والرسم، ويضم الاندية التالية:
- نادي القصة
- نادي البيئة
- نادي الشطرنج
- نادي السينما
- نادي الفلكلور
- نادي الرسم
- نادي الموسيقى
- نادي المسرح
- نادي الأغاني وندوات من طفل إلى طفل, ومؤتمرات ثقافية وغيرها من الأنشطة التي تستهدف تعديل سلوك الأبناء ضمن برامج السيكودراما المعتمدة فيه.

ويعد ما يقدمه ويتيحه هذا المكان في أساس عملية التربية والرعاية والإنماء، وقد كانت مؤسسات الرعاية سبّاقة في هذا المجال, مؤكدةً ان هذه البرامج منهجية وتدخل في صميم التربية والتعليم في ظل ما كان شائعاً في التربية أن هذه برامج لامنهجية.

وقد تمّ تثبيت لوحة لذكرى المرحوم "توفيق الجارودي" في بهوه لما لأسرته من أيادٍ بيضاء على دار الأيتام.

الخدمات التي يقدمها المركز: (1)

النهوض الاجتماعي